لمادا زمبيا؟

لماذا زمبيا ؟

استطاع الفريق الزمبي احراز كأس أمم افريقيا عن جدارة واستحقاق وأثبت عكس التكهنات. غير أن المهم في هذا الانجاز هي الرسالة المشفرة  المرسلة الى من يهمهم الأمر في مختلف اصقاع  » ماما إفريقيا رسالة واضحة مفادها انه لا بديل عن اللاعب المحلي. لقد رفع الفريق الزمبي راية بلاده عالية لأنه كان مبنيا- في قاعدته الأساسية- على اللاعبين المحليين الذين يزاولون في البطولة المحلية, أضيف اليهم قلة من المحترفين البارزين في أنديتهم.

لا يوجد في الفريق لاعبون مصابون ولا عائدون من الاصابة.

لا يوجد في الفريق لاعبون ناقصوا الجاهزية.

لا وجود للنجوم في الفريق.

لا وجود لأكثر من اللازم في الطاقم التقني.

بالتالي أصبحت مهمة المدرب واضحة ألمعالم تسطير مخطط عمل كفيل بإيصاله الى الهدف المنشود لأنه يستطيع لم شمل غالبية الفريق في ظرف وجيز جدا ويباشر استعداداته حسب تخطيطه. عوض ذلك الفرق الأخرى اعتمدت على نجومها من المحترفين مائة في المائة ولكنها أقصيت الواحدة تلو الأخرى. من الصعب جدا تسيير وتدريب هؤلاء النجوم لأن هامش المناورة لدى المدرب يصبح منعدما وتجعله يبرمج المعسكرات ويباشر ألاستعدادات على قلتها- بارتجالية لا يأتي من وراءها إلا النكسات والانهزامات والإقصاء المبكر. هذه فرق تعيش مشكلا عويصا على صعيد دينامية الجماعة التي تتطلب أشخاصا واعين بالمسئوليات لهم من الكفاءات التقنية والمعنوية ما يكفي لتحقيق الهدف.

مرة أخرى نهنئ الفريق والشعب الزمبي على هذا الفوز المستحق ونشكرهم على رفع هامة الانسان الافريقي عموما وخصوصا منهم اللاعبون المحليون.

الدرس واضح وهو عبرة لمن يعتبر.

 


Répondre

Gasparddelanuit |
Percfistsmithun |
De la mer naît le bien-être |
Unblog.fr | Créer un blog | Annuaire | Signaler un abus | جمعية الامان لرعاية وتربية ...
| Cryedhwiwewee
| Apdortona